زراعة الاسنان كيف تتم العملية وما هي المراحل والأنواع؟

زراعة الاسنان

عند النظر إلى أي صورة لشخص ما، سوف يكون أول ما يلفت انتباهك المظهر العام للوجه، وتكون الأسنان بلا شك من أكثر العوامل التي تحسن هذه الصورة أو تجعلها غير لائقة. إذا كنت تفقد سن أو أكثر وتريد تعويضه لملأ الفراغات في الفم، ستجد أن هناك الكثير من الإجراءات التي تفعل هذا. ولكن يمكننا القول بأن زراعة الأسنان هي الخيار الأفضل والوحيد الذي يعتبر دائما ويبقى في الفم لسنوات طويلة دون الشعور بالقلق من فقدانه مرة أخرى. سوف نقدم لك وصفا تفصيليا لكافة مراحل زراعة الأسنان والتكلفة والمزايا والعيوب بالإضافة إلى خطوات العملية والشروط .

ما هي عملية زراعة الأسنان؟

زراعة الأسنان هي غرسات صناعية يتم إرفاقها في الفم لتعويض الأسنان المفقودة أو التالفة. ترتبط الغرسات بعظام الفك لتكون بمثابة جذر للسن ويتم تثبيت سن صناعي بديل فوقها ويمكن استبدال الأسنان الظاهرة عن طريق أطقم الأسنان والجسور والتيجان.

في عملية وضع زراعة الأسنان، يتم تثبيت أداة الزرع التي تشبه إلى حد بعيد المسمار البرغي الدوار بطريقة جراحية في العظام للسماح لحدوث التداخل العظمي. هذه عملية طبيعية حيث تكون مواد مثل التيتانيوم قادرة على تكوين روابط وثيقة للعظم، دون التعرض لخطر الرفض أو العدوى. بمجرد نجاح عملية الاندماج العظمي وبعد الشفاء الصحيح في موقع الجراحة، سيتم إرفاق سن صناعي فوق الزراعة.

مكونات زراعة الأسنان
مكونات زراعة الأسنان

تستخدم زرع الأسنان بشكل رئيسي كدعم طويل الأمد للأسنان الصناعية. إذا تم دمج عمليات الزرع بنجاح في عظم الفك، فستكون هذه المكونات قادرة على دعم الأسنان بشكل فعال لعقود مع القليل من الصيانة أو التدخل. يوصي العديد من المتخصصين في طب الأسنان والفم باستخدام زراعة الأسنان بسبب العديد من المزايا. وتشمل هذه تحسين مظهر الأسنان والراحة للمرضى. كما أن الأسنان التي تدعمها عمليات الزرع تشبه إلى حد كبير الأسنان الطبيعية وهي مصممة للاستخدام طويل الأمد أو دائم. كما يتم تحسين صحة الفم بشكل كبير لأنه على عكس تيجان الأسنان أو جسور الأسنان، فإن زرع الأسنان لا تتطلب كشط الأسنان الأخرى. تشمل المزايا الأخرى مستوى أعلى من الراحة وتحسين الثقة بالنفس.

تتطلب عملية زراعة الأسنان خبرة في التخطيط والجراحة وترميم الأسنان، إنها تتعلق بالفن والخبرة بقدر ما يتعلق بالعلم.

عملية زراعة الأسنان باختصار

عملية زراعة الأسنان باختصار
نوع العمليةعملية زراعة الأسنان
تعريفهاإجراء جراحي بسيط ودائم لتعويض الأسنان المفقودة
مراحل العملية
  1.  حفر عظام الفك
  2.  تثبيت الزرع وتركه لحين الاندماج
  3.  تثبيت الدعامة والتاج النهائي
مدة الإجراء
  •  3-6 أشهر في زراعة الأسنان التقليدية
  •  شهر واحد في الزراعة العاجلة
  • 1-3 أيام لزراعة الأسنان الفورية
النتائجتعتبر نتائج زراعة الأسنان فورية بمجرد تثبيت التاج النهائي الذي يستخدم في تعويض السن المفقود
الفوائد
  • مظهر مماثل للأسنان الطبيعية
  •  دائمة وتستمر مدى الحياة
  •  تمنع فقد عظام الفك
  •  تحافظ على الأسنان المجاورة
  • منع تكون أمراض اللثة
  •  منع ترهل الوجه خلف الأسنان
  •   معدلات نجاح عالية للغاية
العيوب والمخاطر
  •  فشل اندماج العظام مع الزرعة
  •  تكسر الزراعة وتلف العظام
  •  ثقب الجيوب الأنفية
  • فقدان عظام الفك
  •  العدوى
التكلفة
  1. في العالم: من 3000 إلى 5000 دولار للسن الواحد
  2. في تركيا: من 300 إلى 800 دولار للسن الواحد

ما الذي تقوم به عملية زراعة الأسنان؟

يعد هذا الإجراء مجهودا جماعيا مشتركا بينك وبين طبيب الأسنان. سيتشاور معك أخصائي اللثة وطبيب الأسنان لتحديد مكان وطريقة زراعة الأسنان. بناء على حالتك المحددة ونوع عملية الزرع المختارة، ستقوم أخصائي اللثة بإنشاء خطة علاجية مصممة لتلبية احتياجاتك. تقوم عملية زراعة الأسنان بتعويض الأسنان المفقودة في الحالات التالية:

  • استبدال الأسنان الفردية: إذا كنت تفتقد سنا واحدة، فيمكن أن يتم استبدالها بغرسة واحدة وتاج واحد.
  • استبدال العديد من الأسنان: إذا كنت تفتقد العديد من الأسنان، فيمكن للجسور المدعومة بالزراعة استبدالها.
  • استبدال كل أسنانك: إذا فقدت كل أسنانك، يمكن أن يحل الجسر الكامل أو طقم الأسنان الكامل المدعوم بالزرع محلها.
  • دعم الجيوب الأنفية: إن مفتاح نجاح عملية الزرع هو كمية ونوعية العظم حيث يتم وضع الزرع. يعتبر الفك العلوي الخلفي أحد أكثر المناطق صعوبة في وضع الغرسة بنجاح بسبب عدم كفاية كمية العظم وجودته وقربه من الجيوب الأنفية. زيادة الجيوب الأنفية يمكن أن تساعد في تصحيح هذه المشكلة عن طريق رفع أرضية الجيوب الأنفية وتطوير العظام لوضع زراعة الأسنان.
  • تعديل صفوف الأسنان: يمكن أن تتركك تشوهات صفوف الأسنان تشوهات في الفك العلوي أو السفلي بعظم غير مناسب لوضع الزراعة. لتصحيح المشكلة، يتم رفع اللثة بعيدا عن الحافة لكشف عيب العظم. ثم يتم ملء الخلل بالعظام أو بديلا للعظام لبناء الصفوف المناسبة. لقد أظهر تعديل صف الأسنان أنه يحسن المظهر ويزيد من فرصتك في عمليات الزرع الناجحة التي قد تستمر لسنوات قادمة.

غرس الاسنان

شروط زراعة الأسنان

بشكل عام، إذا فقدت أسنانك، فأنت مرشح لعملية زرع الأسنان. من المهم أن تكون بصحة جيدة، لأن هناك بعض الأمراض والمشاكل التي يمكن أن تؤثر على ما إذا كانت زراعة الأسنان مناسبة لك. على سبيل المثال، قد يؤثر مرض السكر غير المنضبط أو السرطان أو الإشعاع على الفكين أو التدخين أو إدمان الكحول أو أمراض اللثة غير المنضبطة على ما إذا كانت عمليات زراعة الأسنان ستندمج في عظامك أم لا. من المهم أن تخبر طبيبك كل ما يتعلق بوضعك الطبي الماضي والحاضر مع جميع الأدوية التي تتناولها، سواء كانت موصوفة أو بديلة مثل الأدوية العشبية أو التي تكون بدون وصفة طبية.

يتطلب مكان وكيفية زراعة الأسنان تقييما مفصلا لنظامك المعدني الشامل والفم، والفكين، والتي تعمل من خلالها الأسنان. سيتطلب ذلك تجميع السجلات التي تشمل نماذج دراسة للفم والعضة، والصور الشعاعية المتخصصة مثل الأشعة السينية، والتي قد تشمل المسح الضوئي ثلاثي الأبعاد المعروف باسم التصوير المقطعي المحوسب أو الأشعة المقطعية. التخطيط بمساعدة التصوير بالكمبيوتر يضمن إمكانية وضع زراعة الأسنان في الموضع الصحيح تماما في العظام.

أنواع غرسات الأسنان

أنواع زراعة الأسنان

الشركات والمصانع التي تعمل في مجال زراعة الأسنان أصبحت بالمئات هذه الأيام، ولهذا السبب يكون لدى أطباء الأسنان مجموعة متنوعة من الخيارات للعثور على علاج الزرع المفضل لتلبية الاحتياجات المحددة لمريضهم. إذا ذهبت إلى طبيب أسنان معين للحصول على زراعة الأسنان، فيكون أمامك الفرصة للحصول على أنواع زراعة الأسنان المختلفة بما في ذلك أنواع الغرسات نفسها وطرق مختلفة لتنفيذ العملية وتقنيات متعددة لإجراء العملية.

أنواع زراعة الأسنان
نوع زراعة الأسنانالوصف
زراعة فوق العظاميشيع استخدام غرسات داخل العظام لإجراءات من مرحلة واحدة. يتم وضعهم داخل أنسجة اللثة على عظم الفك. يبرز رأس الغرس من اللثة لعقد الترميم. الميزة الأساسية لهذا النوع من الزرع هي أنه يمكن أن يحمل أطقم الأسنان بشكل آمن للأفراد الذين ليس لديهم ما يكفي من ارتفاع العظام.
زراعة داخل العظامهي الأكثر شيوعا لإجراء العمليات على مرحلتين. يتم زرعها جراحيا مباشرة في عظم الفك وهي بديلة للجسور أو أطقم الأسنان القابلة للإزالة. تأتي على عدة أنواع بما في ذلك شكل المسمار والاسطوانة والغرس الأملس.
زراعة على مرحلتينالإجراء على مرحلتين هو الأسلوب الأكثر شيوعا في زرع الأسنان. يتم وضع الزرع جراحيا في عظم الفك بحيث يكمن تدفق العظام تحت اللثة. ثم يتم إغلاق نسيج اللثة بغرز لحماية الزرع أثناء شفاء العظم المحيط. بعد فترة من الشفاء، يتم إجراء عملية جراحية ثانية بسيطة للكشف عن الزرع من أجل إرفاق الدعامة والسن النهائي.
زراعة على مرحلة واحدةتتضمن هذه الطريقة غرسا أطول من قطعة واحدة يبرز عبر اللثة بمجرد وضعها في عظم الفك. بعد فترة الشفاء، يمكن وضع الدعامة والتاج بدون جراحة إضافية للكشف عن الزرع. يمكن استخدام عملية زرع مكونة من قطعتين مثل العملية الموجودة في مرحلتين. يتم ربط دعامة الغرس والشفاء على الفور أثناء الجراحة الأولية.
زراعة الأسنان المصغرةتشبه زراعة الأسنان التقليدية إلا انها تعتمد على غرسة أصغر بكثير ولها حجم أضيق للاستشفاء السريع. لن يضطر الطبيب لشق اللثة لأن المسمار البرغي سوف ينغرس في العظام مع ترك اللثة بشق صغير للغاية، وهو ما يجعل عملية الشفاء أسرع.
زراعة فوريةفي الحالات المختارة بعناية، يتم وضع الغرسة والترميم أثناء عملية جراحية واحدة. يتم وضع الزرع جراحيا مباشرة بعد استخراج الأسنان ويتبع بوضع التاج بعد فترة وجيزة. ويلزم حجم العظام وكثافة كافية لتكون مرشحا لهذا الإجراء.

مراحل زراعة الأسنان

زراعة الأسنان ليست مجرد لصق وتركيب بعض الأسنان الصناعية في الفم، إنها إجراء جراحي كامل يستغرق عدة أشهر لعلاج أسنانك التالفة واستبدال الأسنان والجذور المفقودة بأخرى صناعية. اعتمادا على عدة عوامل، تعتبر زراعة الأسنان أكثر أمانا وراحة من حشوات الجذر التقليدية وأطقم الأسنان الكاملة. أيضا تستمر زراعة الأسنان لفترة طويلة حتى لبقية حياتك مع الرعاية المناسبة. يلاحظ أن زراعة الأسنان كانت بديلا موثوقا عن الأسنان الطبيعية لأكثر من 40 عاما. تتم عملية غرس الأسنان على 6 خطوات أساسية، سوف نشرحها بالتفصيل.

رسم توضيحي لخطوات زراعة الأسنان

  • المشاورات الأولية

قبل البدء في الإجراء، سيطلب منك طبيب الأسنان أو أخصائي تقويم الأسنان موافقتك على عملية زراعة الأسنان. سيقوم بإجراء فحص أسنان كامل، ويقوم بأشعة إكس للأسنان التالفة والمنطقة المحيطة بها، ثم يأخذ انطباعات عن حجم وشكل أسنانك. بعد إجراء تقييم مبدئي، وسيتحدث معك عن خطة العلاج الذي يوصي بها وأنواع زراعة الأسنان وقد يشرح خطوات الإجراء والإطار الزمني.

  • تطعيم العظام وإزالة الأسنان

إذا كانت عظمة الفك صحية وسليمة، ولا توجد حاجة إلى ترقيع العظم فستتمكن من بدء العملية . ومع ذلك، إذا كان لديك ترقيع العظام لأي سبب من الأسباب، فقد يستغرق الأمر 3-12 شهر قبل أن تكون عظمة الفك صحية بما يكفي لتحمل عملية زرع.

  • وضع الزرع

الخطوة التالية هي وضع الزرع أو الغرس الذي يستقر في عظام الفك. غرس الأسنان هو المسمار المعدني الذي تم تصميمه على شكل جذر السن. يستقر المسمار في عظم الفك الخاص بك ويعمل بمثابة مرساة للأسنان الصناعية بالكامل. قبل وضع الزرع، سيتم إعطاء التخدير الموضعي، وسوف تغفو أثناء الإجراء بأكمله وقد يستغرق 1-2 ساعات لإكماله. بعد الانتهاء من عملية الزرع، تبدأ عملية الشفاء. قد يمتد هذا إلى 7 أشهر لزراعة الفك العلوي و3-5 أشهر لزراعة الفك السفلي. بمجرد اكتمال الشفاء، قد تبدأ الخطوة التالية.

  • وضع التاج المؤقت

سوف يقوم طبيب الأسنان بفحص ما إذا كانت عملية زرع الأسنان قد تم دمجها تماما مع عظم الفك. إذا تم اندماجها بالشكل السليم، فقد حان الوقت للحصول على تاج مؤقت للشفاء. إنها قطعة مستديرة من المعدن سيتم وضعها على رأس الغرس المدمج بالفعل. يتم وضع غطاء الشفاء لتعزيز الشفاء وتوجيه أنسجة اللثة بطريقة مناسبة للشفاء وسيبقى لمدة أسبوع أو نحو ذلك.

  • وضع الدعامة

الآن للخطوة التالية من زراعة الأسنان وهي وضع الدعامة. إنه جزء من المسمار الذي يدعم التاج الدائم. بمجرد الانتهاء من هذه الخطوة، سوف يأخذ طبيب الأسنان انطباعا آخر لتصميم تاج دائم وقد تستغرق هذه الخطوة 6-7 أسابيع أخرى. أو يمكن إجراءها بشكل فوري في زراعة الأسنان الفورية.

  • وضع التاج الدائم

الخطوة التالية هي وضع التاج الدائم. التاج عبارة عن جزء معدني أو خزفي أو من السيراميك ذو مظهر طبيعي سيتم تدعيمه أو تثبيته في دعامة موضوعة بالفعل. يتم تقسيم التيجان بشكل إضافي إلى نوعين وهي التيجان القابلة للإزالة والثابتة. كما تشير أسمائهم، يمكن إزالة النوع الأول للتنظيف اليومي بينما يتم تثبيت النوع الأخير في مكانه. التاج الثابت أقوى بكثير ومستقر من النوع الأخر. في النهاية، سيناقش طبيبك الأشياء التي عليك القيام بها أثناء الشفاء، مثل الأطعمة والتمارين التي من شأنها أن تعزز الشفاء.

استشارة طبيب الاسنان قبل العملية

كيف تكون تجربتك ناجحة؟

زراعة الأسنان تعتبر من بين أنجح إجراءات الترميم في طب الأسنان. أظهرت الدراسات أن معدل النجاح لمدة خمس سنوات يبلغ حوالي 95% لزراعة الفك السفلي و90% لزراعة الفك العلوي. معدل نجاح عمليات زرع الفك العلوي أقل قليلا لأن الفك العلوي أقل كثافة من الفك السفلي. هذا يجعل الغرس أكثر صعوبة بالنسبة للجراح، ويصعب إجراء عملية التناضح العكسي أو العملية التي يتم فيها دمج الغرسة مع عظم الفك. قد تفشل زراعة الأسنان لعدة أسباب منها:

أسباب فشل زراعة الاسنان
سبب الفشلالوصف
وضع الغرساتإذا لم يتم وضع الغرسة بشكل صحيح، فلن تحدث عملية الاندماج في العظام كما هو متوقع.
تكسر عظم الفكالطبيب غير الخبير ربما يضر بعظام الفك وينتهي الأمر بتكسره أو تكسر السطح العلوي.
العدوىفي بعض الأحيان يفشل الطبيب في وضع الغرسات مع التعقيم المناسب مما يؤدي إلى العدوى والتهاب الزرع.
التدخينأحد أهم الأسباب التي تؤدي إلى عدم اندماج الغرسات مع عظام الفك ويسبب التهاب اللثة أثناء الشفاء.
نظافة الفمعدم الاهتمام بنظافة الفم ينتهي به الأمر إلى تكون التهاب اللثة والغرسات وفشل زراعة الأسنان.

زراعة سوف تلعب الدور الأكبر في معدلات النجاح. من الضروري العثور على جراح فم مؤهل تأهيلا عاليا عند التفكير في زراعة الأسنان. في مركز تركي ويز العالمي، لا نقدم أي إجراءات خاصة إلا بعد التأكد من سلامة المريض وخلوه من أي معوقات تحول دون نجاح العملية بشكل تام.

إذا كانت هناك أي موانع قد تجعل فشل العملية وارد، سوف يخبرك بها الطبيب الأخصائي الذي سوف يقدم لك الاستشارة المجانية قبل القيام بالعملية. نحن ملتزمون بتوفير خدمات زراعة الأسنان لجميع مرضانا في الشرق الأوسط وأوروبا بعد تقديم استشارة مجانية قبل تنفيذ العملية

تكلفة زراعة الأسنان

زراعة الأسنان عادة ما تكون أكثر تكلفة من البدائل التقليدية مثل الجسور وأطقم الأسنان. بمجرد إجراء الفحص والتحدث مع طبيب أسنانك، سيكون بإمكانه تزويدك بتقدير سعر محدد لحالتك. لا تعتبر جميع حالات زراعة الأسنان متشابهة، حيث تختلف هذه الإجراءات فيما بينها من حيث عدد الأسنان المراد استبدالها ومدى كفاءة عظام الفك والدولة التي تقدم الخدمة وكذلك جودة المواد المستخدمة في العملية. يختار بعض الأشخاص السفر إلى دول أجنبية للاستفادة من أسعارهم لزراعة الأسنان. بعض الوجهات الأكثر شعبية تشمل أوروبا الشرقية والهند والمكسيك وتايلاند وتركيا. ويرجع ذلك لارتفاع تكلفة زراعة الأسنان في دول مثل الولايات المتحدة وانجلترا والخليج العربي وغيرها من البلدان والتي تبدأ من نحو 4000 دولار لزراعة سن واحد، وتصل هذه التكلفة في كثير من الأحيان عند زراعة عدة أسنان أو صف بأكمله إلى أكثر من 20.000 دولار وربما لا تحصل على التكلفة الدقيقة نظرا لعد إدراج كافة الأسعار في التكلفة المتوقعة.

مقارنة تكلفة زراعة الأسنان في دول مختلفة
الدولةأقل تكلفةأعلى تكلفة
الولايات المتحدة4000 دولار25000 دولار
إنجلترا3800 دولار22000 دولار
السعودية3500 دولار18000 دولار
الامارات4000 دولار21000 دولار
الكويت3500 دولار18000 دولار
الأردن2500 دولار6000 دولار
تركيا1500 دولار3000 دولار

أما تكلفة زراعة الأسنان في مركز تركي ويز فيتم تقديرها بعد الحصول على استشارة مع طبيب الأسنان المتخصص في هذا النوع من العمليات. ولكن بشكل عام تتراوح تكلفة زراعة الأسنان في مركز تركي ويز العالمي ما بين 300 دولار وتصل إلى 800 دولار للسن الواحد. وربما تصل التكلفة الإجمالية لعملية زراعة الأسنان في مركزنا إلى أعلى من ذلك بقليل إذا كان المريض بحاجة إلى بعد الإجراءات التكميلية الأخرى التي سوف تسبق العملية.

تكلفة زراعة الأسنان في مركز تركي ويز
التقنيةأقل تكلفةأعلى تكلفة
زراعة سن واحد300 دولار800 دولار
زراعة أسنان متعددة1000 دولار2200 دولار
زراعة صف كامل1500 دولار3000 دولار
زراعة كامل الفم على 4 زراعات1800 دولار3300 دولار
زراعة الأسنان الفورية2000 دولار3500 دولار
زراعة الأسنان المصغرة1400 دولار3000 دولار

حدد تكلفة حالتك بشكل فردي

المخاطر وعيوب

تعتبر عملية زراعة الأسنان من الإجراءات الآمنة تماما، ومع ذلك كما هو الحال مع أي إجراء يأتي علاج زراعة الأسنان مع بعض التحديات والمخاطر المحتملة. بعض المشاكل الأكثر شيوعا تشمل العدوى وإصابة الأسنان الأخرى أو الأوعية الدموية ومشاكل الجيوب الأنفية وتلف الأعصاب.

على الرغم من أن زراعة الأسنان تعد إجراء آمنا بشكل عام، إلا أنه يجب عليك التحدث مع طبيب أسنان معتمد للحصول على مشورة مهنية مصممة وفقا لاحتياجاتك. سيضمن لك طبيب الأسنان المعتمد أن لديك معلومات مفصلة عن الآثار الجانبية والمشاكل المحتملة قبل العلاج. إذا كنت تعاني من الألم أو الانزعاج لأكثر من أسبوع بعد الجراحة، فراجع طبيب الأسنان للتأكد من أن كل شيء يتعافى بشكل صحيح.

ما الذي يسبب عدوى زراعة الأسنان؟

عادة ما تسبب العدوى بكتيريا في الفم تتعرض للثة أثناء العلاج. يحدث هذا بشكل عام عند إزالة الأسنان المريضة لإدخال الزرع وترك البكتيريا من السن التالفة في الخلف. يمكن أن يحدث أيضا إذا لم يتم وضع الزرع بشكل صحيح، مما يترك فجوة بين الزرع والعظم مما يسمح للبكتيريا بالدخول.

في معظم الأحيان، تحدث عدوى زراعة الأسنان في اللثة. يمكن أن تظهر حمراء ومنتفخة، وأحيانا تنزف أو تسرب القيح. يمكن أن تحدث التهابات أخرى، على الرغم من ندرتها في عظم الفك مما قد يؤدي إلى فقدان العظام. التهابات زرع الأسنان في اللثة ليست شائعة، لكنها عادة ما تكون بسيطة ولا تستمر لفترة طويلة. في أكثر الأحيان، يمكن علاج العدوى في اللثة من خلال دورة قصيرة من المضادات الحيوية.

هل يمكن أن تتسبب زراعة الأسنان في تلف الأسنان أو الأوعية الدموية؟

يمكن أن تتلف الأسنان المحيطة والأوعية الدموية أثناء علاج زراعة الأسنان. سيكون طبيب الأسنان المعتمد قادرا على تحديد أي مشاكل محتملة في الأشعة السينية وفحص دقيق لأسنانك قبل الإجراء لمحاولة تجنب هذه المشاكل. من الممكن أن يتلف طبيب الأسنان جذر السن المجاورة أثناء الحفر في عظم الفك لإدخال الزرع. هذا يؤدي إلى تلف الأسنان والأوعية الدموية. هذا أمر نادر الحدوث ولكن إذا كان لديك أي مخاوف بشأن هذا الخطر، فيمكنك التحدث إلى طبيب أسنان معتمد للحصول على المشورة المهنية. قد يتطلب علاج الأسنان التالفة أو الأوعية الدموية حشوة أو غطاء لإغلاق الفتحة في السن وحماية الجذر. في حالة تلف الجذر، قد تكون هناك حاجة لحشو الجذر لتجنب الإصابة والمزيد من الضرر.

هل يمكن أن تسبب زراعة الأسنان تلف الأعصاب؟

يمكن أن يحدث تلف الأعصاب أثناء علاج زراعة الأسنان في الفك السفلي. يمكن أن يحدث هذا عندما يتم وضع الزرع بالقرب من العصب الرئيسي الذي يمر عبر خط الفك السفلي. قد تكون أعراض تلف الأعصاب ألما وخدرا ووخزا في اللثة أو الخد أو الشفتين أو اللسان.

العصب الرئيسي الذي يمر عبر الفك السفلي حساس للغاية. إذا أصابك طبيب أسنانك أثناء إجراء العملية، أو غرست  بالقرب من العصب، فقد يؤدي ذلك إلى تلفها. بإمكان الطبيب الخبير تحديد موقع العصب وتجنب الاتصال الوثيق من خلال التخطيط الدقيق قبل العلاج.

هل يمكن أن يسبب زرع الأسنان مشاكل الجيوب الأنفية؟

يمكن أن يحدث ضرر للجيوب الأنفية أثناء علاج زراعة الأسنان في الفك العلوي. العظام في وجوهنا جوفاء والمساحات داخلها تسمى الجيوب الأنفية. إذا لم يكن لدى طبيب الأسنان ما يكفي من العظام لإدخال زرع الأسنان، فيمكن ثقب العظم. إذا تم ثقب العظم، فقد يتسبب ذلك في تلف الجيوب الأنفية ويشكل خطر الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية.

ثقب الجيوب الأنفية نادر الحدوث ويحدث غالبا عند علاج زراعة الأسنان في الفك العلوي. يمكن أن يحدث الضرر عندما يتم ثقب العظام في الوجه عن طريق الأدوات أو زرع الأسنان، مما يخلق خطر الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية. في معظم الحالات، سيتم إزالة زرع الأسنان وإصلاح العظام قبل وضع زرع الأسنان الجديد.

كيف تقلل من مخاطر زراعة الأسنان؟

في حين أن المخاطر المرتبطة بزراعة الأسنان نادرة، من المهم أن تتخذ الخطوات الصحيحة للحد من احتمال الإصابة بعدوى أو تعاني من هذه المضاعفات. استشر طبيب الأسنان المعتمد في تركي ويز قبل العلاج. سوف يقوم جراح الأسنان الجيد بفحص فمك بدقة وإجراء الأشعة السينية وأشعة مقطعية لتحديد أي مشاكل محتملة وتخطيط علاجك بشكل مناسب.

التدخين يحد من نمو العظام ويقلل من معدلات نجاح زراعة الأسنان. إذا كنت مدخنا، فحاول الإقلاع عن التدخين قبل العملية لإعطاء نفسك فرصة أفضل للشفاء. الحفاظ على صحة الفم جيدة، وتأكد من أنك تنظف أسنانك بالفرشاة مرتين في اليوم على الأقل، وتنظيفها يوميا قبل العلاج للتأكد من أن فمك نظيف تماما من البكتيريا.

لا تلمس موقع العلاج بعد العملية. على الرغم من أنه قد يكون من المغري أن تدير لسانك على الزرع الجديد، إلا أن إزعاج المنطقة يمكن أن يؤدي إلى تهيج وإصابة. اتبع تعليمات طبيب الأسنان الخاص بك وإذا كنت قد وصفت المضادات الحيوية للوقاية من العدوى، أكمل الدورة لأخرها. الحفاظ على صحة الفم الجيدة والروتين الصحي للعناية بالفم سوف يقلل من تراكم البلاك والبكتيريا، مما يساعد على منع العدوى. من المحتمل أن تتم مطالبتك باستخدام غسول الفم عدة مرات يوميا للأسبوع الأول الذي يلي الإجراء والشطف بالماء والملح الدافئ هو أيضا وسيلة رائعة لتشجيع الشفاء.

موانع عملية زرع الأسنان

من أجل زيادة احتمالية نجاح زراعة الأسنان، يجب أن يكون الفم واللثة والفكين في حالة صحية جيدة. هناك بعض الحالات التي يتم فيها بطلان زراعة الأسنان لأن خطر الفشل أعلى بكثير، إذا كان المريض يعاني من:

  • تسوس الأسنان غير المعالج
  • أمراض اللثة النشطة
  • مرض السكر غير المنضبط
  • ضعف وقلة سمك عظم الفك مما يجعله غير قادر على دعم عملية الزرع

هذا لأن الأشخاص الذين يعانون من هذه الظروف لديهم خطر متزايد للإصابة وفشل الزرع، أو من المرجح أن تفشل زرع الأسنان. يجب تشجيع المدخنين على الإقلاع عن التدخين قبل أن يتم منحهم زراعة أسنان لأن الإقلاع عن التدخين يزيد بشكل كبير من فرص النجاح. عندما يتعذر وضع الزرع في العظام بما فيه الكفاية لتوفير الاستقرار الأولي للزرع، هناك خطر متزايد لفشل التناضح العكسي. عادة ما يتم إعطاء المضادات الحيوية الوقائية قبل إجراء عملية الزرع، حيث يمكن أن يساعد ذلك في تقليل خطر فشل الزرع بمقدار الثلث.

ألم زراعة الاسنان

على الرغم من أنه موثق جيدا أن عملية زراعة الأسنان إجراء خال من الألم، إلا أن الكثير من الناس يشعرون بالقلق من ألم زراعة الأسنان بعد الجراحة. بمجرد اختفاء المخدر، يكون السؤال على شفاه العديد من المرضى هو، هل سيتألم وإذا كان الأمر كذلك، إلى متى سيستمر هذا الألم؟

خلال الساعات القليلة الأولى بعد عملية زراعة الأسنان، من المحتمل أن تشعر بالتعب قليلا. بعد كل شيء، لقد خضعت لجراحة الفم الكبرى. قد تشعر أيضا بألم خفيف قادم من موقع الزرع. هذا أمر طبيعي ويحدث عادة بعد 2-4 ساعات من تلاشي أي مخدر. في هذه الحالة، يصف طبيب الأسنان عادة مسكنات الألم التي تصرف بدون وصفة طبية لجعل الحياة أكثر راحة. بالإضافة إلى ذلك، قد تلاحظ أيضا القليل من الدم. هذا ليس سببا للقلق ومرة ​​أخرى طبيعية تماما. في الواقع، يتم وضع الشاش ليس فقط لتنظيف المنطقة، ولكن لحمايتها.

بعد حوالي ساعتين من العملية ، لا بأس في تناول الطعام. ومع ذلك حاول تجنب الطعام الساخن أو الشراب والتمسك بالأطعمة الخفيفة التي تكون فاترة أو باردة. تعتبر الأطعمة مثل الآيس كريم أو الحساء مثالية، وإذا كنت تشرب الخمر، فتجنب الشرب وأخيرا تجنب أي حركات شاقة.

بعد ال 24 ساعة الأولى، قد تبدأ أيضا في التعرض لكدمات أو تورم خفيف. لا داعي للقلق لأن هذه ببساطة طريقة طبيعية للتعافي. حاول استخدام الكدمات باستخدام مزيج من الكمادات الساخنة والباردة. هذا يجب أن يخفف التورم بشكل كبير. الآن، يجب أن تكون على مدار 24 ساعة للمشاركة في الأطعمة الساخنة. ومع ذلك، لا يزال من المستحسن تجنب الأطعمة المقرمشة لفترة من الوقت. بدلا من هذه، تكون الأطعمة مثل الأسماك والمعكرونة مثالية. بالإضافة إلى ذلك، يجب عليك أيضا استئناف التنظيف بالفرشاة في هذه المرحلة.

في اليوم الثالث إلى الرابع تقريبا بعد إجراء عملية الزرع، يجب أن ترى ذروة تورم الوجه، ثم تبدأ في الاختفاء تماما. في الواقع، بحلول اليوم السادس أو السابع، يعاني معظم المرضى من تورم أو كدمات ملحوظة أو معدومة. بالإضافة إلى ذلك في اليوم الخامس تقريبا، يجب الآن تخفيف أي ألم في زراعة الأسنان. ومع ذلك قد يستغرق ذلك وقتا أطول إذا كانت هناك حاجة لإجراء عملية جراحية أكثر تعقيدا أو تم إجراء عمليات زراعة الأسنان المتعددة.

هذه هي أيضا الفترة التي يمكن فيها استئناف الأنشطة العادية، ومع ذلك حاول تجنب ممارسة التمارين البدنية الشاقة والحد من أي انحناء وثني. فيما يتعلق بالأطعمة، قد لا تزال تشعر أنك ترغب في تناول الأطعمة الأكثر ليونة، ولكن مع تضمين الخضار المطبوخ جيدا أو الفواكه اللينة مثل الموز أو الخوخ في نظامك الغذائي. هذه ستساعد على تعزيز نظام المناعة لديك وتساعد على الشفاء العاجل.

من الآن يجب أن تتم عملية الشفاء بشكل جيد ويجب أن تعود لتعيش حياة طبيعية وصحية. سيرغب طبيب الأسنان في رؤيتك مرة أخرى عادة بعد 3-4 أسابيع من الجراحة لافتراض أن كل شيء يسير على ما يرام. ثم، إذا كان لديك غرسات تقليدية على سبيل المثال، تلك التي يتم فيها تثبيت الدعامة والتاج بشكل منفصل فسوف يرغبون في رؤيتك مرة أخرى للكشف عن الزرع من أجل احتواء التاج الدائم وعادة بعد 3-6 أشهر من الجراحة الأولية.

 يمكنك التحدث مع أحد أخصائي الأسنان في مركز تركي ويز العالمي.

مدة زراعة الاسنان

مدة زرع الأسنان

يختلف وقت إجراء العملية على حسب نوع العملية التي يختارها الطبيب بالتشاور مع المريض. هناك عملية تم إجراؤها على 3 مراحل ومرحلتين ومرحلة واحدة، ولكن وقت التئام العملية هو الفاصل في عملية الوقت، حيث يجب إمهال العظام فرصة للاندماج مع الزرعة المغروسة بها في مرحلة الاندماج العظمي. طول فترة التئام العملية ذات الثلاث مراحل والمرحلتين ينبع من أن الطبيب ينتظر حتى تتوافق وتلتحم العظام مع الزرعة بعد غرسها قبل تنفيذ الخطوة النهائية وتثبيت التاج.

هذا لن يكون الحال عند تنفيذ العملية ذات المرحلة الواحدة، حيث يقوم الطبيب بتثبيت الزرعة ثم وضع الدعامة والتاج مباشرة، والوقت الذي يلزم عملية الالتئام يكون بعد إجراء كامل العملية. في بعض الحالات التي لا تكون فيها عظام الفك غير كافية وكثافتها ليست مناسبة، يكون لزاما إجراء عملية ترقيع للعظام قبل عملية الزراعة. هذه العملية تطيل من الوقت اللازم لإجراء الزراعة بشكل عام وتضيف وقتا على الوقت الأساسي لها.

بغض النظر عن عملية ترقيع العظام، تستغرق عملية زراعة الأسنان ذات الثلاث مراحل والمرحلتين 3-6 أشهر. أما إذا كنت بحاجة لإجراء عملية ترقيع للعظام، فستستغرق العملية ما بين 9 إلى 12 شهر حسب حالة المريض. لكن العملية ذات المرحلة الواحدة ربما تستغرق من يوم واحد إلى عدة أيام قليلة حسب الحالة العامة للمريض.

3 Comments

  • فراس, 24 أكتوبر، 2018 @ 7:50 م Reply

    مرحبا عندي طفله عمرها ١٠ سنوات تعاني من نقص ولادي في الاسنان السفليه الاماميه ماهي نصيحتكم وهل من الممكن الزراعه

    • محمد غريب, 30 أكتوبر، 2018 @ 2:37 ص Reply

      مرحبا بك سيد فراس،
      في حالات الزرع “النهائية” فهي تجرى بعد إكتمال نمو عظام الفك وهو عادة في الإناث يتم ما بين عمر 18 و 21 وهذا يكون تبعا لفحص طبيب الأسنان .
      وعلى كل حال فإنه يتم اللجوء لما يسمى “زراعات أولية” للأطفال لا تؤثر على نمو عظام الفك وقد يصل عمرها إلى 10 أعوام طبقا لنوعية الزرعة، وفي النهاية يتم إستبدالها بزرعة “نهائية” بعد إستكمال النمو.
      يمكنك التواصل مع طاقمنا عبر هذا الرابط مزودا إياهم بكافة تفاصيل الحالة الطبية لطفلتك وكذلك رقم تليفون يمكنهم من خلاله التواصل معك للتشاور معك حول الخيارات العلاجية المناسبة.
      ونتمى لك ولذويك تمام الصحة والعافية.

  • ام هيا, 7 أغسطس، 2019 @ 2:59 م Reply

    مرحبا قمت بزراعة سن بالفك الأعلى وكانت العملية بدون الم الحمدلله لكن بعد مرور ٥ اشهر من الزراعة كان لي موعد مع طبيب الأسنان لخلع ضرس العقل وكان يقع بالفك السفلي تحت السن المزروع تقريبا وعند القلع شعرت بضربة قوية على السن المزروع من قبل الطبيب عند القلع وشعرت بألم منذ ذلك الوقت هل ذلك سبب شيء بعظم الفك ارجو الرد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *