مدة عملية قص المعدة: الوقت اللازم لإتمام العملية وظهور النتائج

مراحل و مدة عملية قص المعدة

إذا كنت قد قررت إجراء عملية قص المعدة بهدف إنقاص الوزن، فربما يكون اكتشاف المزيد حول عملية الجراحة هو الشيء التالي في قائمة المهام. سوف تتساءل بالطبع عما هو الجدول الزمني لجراحة فقدان الوزن أو بالتحديد كم تستغرق عملية قص المعدة، ومتى يمكنك تحديد موعد لجراحتك؟ جميع هذه الأسئلة الهامة التي كنت قد سألت دون شك سوف تجد لها إجابة مفصلة في هذا المقال الشامل في مدة عملية قص المعدة وجميع الإجراءات اللازمة للتجهيز والمتابعة.

في نهاية المطاف، الهدف من إجراء جراحة فقدان الوزن أو بالتحديد عملية قص المعدة هو الوصول والحفاظ على وزن صحي طويل الأجل. ولكن هناك امتيازات أخرى كذلك لهذا النوع من الإجراءات الصحية. واحدة من أكبر فوائد عملية قص المعدة هي أنها تسرع عملية فقدان الوزن بشكل كبير. بعض الناس يقضون سنوات في محاولة للتخلص من الوزن الزائد من خلال اتباع نظام غذائي وممارسة الرياضة بشكل مرهق، ولكن يتحرك الجدول الزمني لفقدان الوزن في عملية قص المعدة أسرع بكثير. إذا كنت تفكر بجدية في عملية قص المعدة، فأنت على الأرجح تتساءل عن نوع التقدم الذي سوف تحرزه فيما يخص فقدان الوزن الذي يمكنك توقعه بعد الإجراء.

غالبا ما يرغب المرضى في معرفة الوزن الذي سيخسرونه من عملية قص المعدة. تتغير الإجابة بالنسبة لكل مريض. ولكن هناك بعض الطرق السهلة لحساب فقدان الوزن المتوقع. إن وجود توقعات مناسبة حول الوزن الذي يمكن أن تتوقع خسارته، مع افتراض أنك تتبع إرشادات ما بعد الجراحة بانتظام تعتبر عامل مهم عند التفكير في رضائك بشكل عام بعد إجراء عملية قص المعدة.

معدل فقدان الوزن بعد عملية قص المعدة

يعتمد مقدار الوزن الذي ستفقده بعد عملية قص المعدة على عدد من العوامل. وتشمل هذه العوامل، النظام الغذائي وممارسة الرياضة، ونمط الحياة، والالتزام العام الخاص بك لتغيير العادات القديمة فيما يخص تناول الطعام والحمية الغذائية. إن الحجم الذي يتم استئصاله من المعدة الذي يقوم به الجراح الخاص بك يجعل جسدك الجديد يمكن أن يحدث فرقا في الوزن الكلي.

لنفترض أنك تفعل كل شيء بشكل صحيح، وقد غيرت نظامك الغذائي واتبعت عادات صحية جديدة. وكنت تمارس الرياضة على أساس منتظم. في المتوسط ​​يخسر الناس 60% من وزنهم الزائد بعد عملية قص المعدة، وذلك طبقا لدراسة تم إجراءها في الجمعية الأمريكية لجراحات السمنة عام 2012 والتي تختص بعملية قص المعدة بالتحديد. يشمل ذلك الأشخاص الذين تابعوا إرشادات ما بعد العملية والأشخاص الذين لم يفعلوا ذلك.

إذا اتبعت الإرشادات بشكل صارم، قم بتغيير العادات السيئة واستبدلها بعادات صحية جديدة، ثم يمكنك أن تتوقع خسارة أكثر من 60% من وزنك الزائد في خلال العام الأول. قبل إجراء أي حسابات بشأن الوزن المراد خسارته دعونا ننظر إلى متوسط ​​فقدان الوزن من جراحة قص المعدة. نظرا لأن الأشخاص المختلفين لديهم أطوال وأوزان مختلفة، وبالتالي مؤشر كتلة جسم مختلف، لا يمكننا استخدام مقياس واحد لمعدل فقدان الوزن المتوقع. على سبيل المثال، مريض يبلغ طوله 180 سم ويزن نحو 180 كيلوجرام سيفقد وزن مختلف عن شخص بطول 165 سم ويزن 180 كيلوجرام. لكن كل من هؤلاء المرضى يفقدون نسبة مماثلة من وزنهم الزائد إذا تم الالتزام بالتعليمات والإرشادات الخاصة خلال مدة عملية قص المعدة .

سنفترض أن هناك مريض يزن 180 كيلو جرام ويبلغ طوله 180 سم. يجب أن يكون الوزن المثالي لهذا المريض في المتوسط نحو 85 كيلو جرام تقريبا. جسم هذا المريض يكون محتويا على نحو 95 كيلوجرام من الوزن الزائد الذي يجب التخلص منه للحصول على القوام المثالي. إذا فقد هذا المريض 60% من وزنه الزائد فسوف يكون في معدل وزن بنحو 57 كيلو جرام ليكون وزنه النهائي بعد مرور عامين من عملية قص المعدة بنحو 123 كيلو جرام. ولكن إذا استمر الشخص على ممارسة الرياضة بشكل منتظم واتباع تعليمات الحمية الغذائية بصرامة فسوف يحقق خسارة وزن أكبر من المتوقع.

على الجانب الأخر، إذا كان هناك شخص بوزن 120 كيلو جرام وطولع يبلغ 170 سم. سيكون من الواجب الحصول على وزن مثالي يبلغ نحو 70 كيلو جرام، لذا تكون نسبة الوزن الزائد بنحو 50 كيلو جرام. إذا اتبع المريض التعليمات الخاصة بفترة ما بعد عملية قص المعدة فسوف يحقق الخسارة المتوقعة التي تبلغ نحو 60% من الوزن الزائد والتي ستكون مقدرة بنحو 30 كيلو جرام. لذلك، لا يمكننا مقارنة الشخص الذي خسر 57 كيلوجرام من وزنه الزائد بالشخص الذي خسر نحو 30 كيلو جرام وذلك لاختلاف نسبة الوزن الزائد والطول لكل شخص منهما. لكن بشكل عام، قام كلا منهما بتحقيق نسبة خسارة الوزن المطلوبة.

الجدول الزمني للوزن المفقود بعد عملية قص المعدة

بالنسبة لمرضى عملية قص المعدة، تأتي نتائج فقدان الوزن بسرعة كبيرة ويمكن للمرضى الوصول إلى وزنهم المستهدف في العامين الأولين. يمكن أن يستغرق الأمر ما يصل إلى بضعة أيام قبل أن يتمكن المرضى من رؤية نتائج عملية جراحية في المعدة من حيث قلة الطعام وبداية خسارة الوزن.

يتم تعريف الوزن الزائد على أنه مقدار الوزن الذي تملكه على مدى مؤشر كتلة الجسم الطبيعي. ضع في اعتبارك المتغيرات المختلفة التي تؤثر على المرضى خلال مدة عملية قص المعدة ما بعد الجراحة. في السنة الأولى، عادة ما يفقد المرضى الوزن مهما كان مدى نشاطهم وممارستهم للرياضة. وذلك لأن حجم المعدة قد أصبح أصغر، وبالتالي تقل كمية الطعام التي تستوعبها وكذلك قلة مستويات هرمون الجوع المؤثرة على قابلية المعدة للطعام. في العام 2-5، يعد التكيف مع أسلوب حياة صحي أمرا حاسما لأن الرغبة الشديدة في العودة تدور ببطء ويتكيف الجسم مع المعدة الجديدة. سيكون من الواجب اتباع نظام غذائي صارم وممارسة الرياضة في هذه الفترة حتى يستمر المريض في فقدان الوزن والمضي نحو وزن الجسم المثالي.

مدة عملية قص المعدة وفقدان الوزن

بعد مرور 5 أعوام وما بعد، يحتاج المرضى إلى تطويق بيئتهم باستخدام نظام غذائي صحي وتغذية إيجابية ونشاط بدني. كل يوم يجب أن يكون قرارا واعيا لمواصلة نمط حياة صحي ولا يجب التخلي عنه، ويجب أن يبقى المريض متحمسا ويصمم على البقاء في صحة جيدة.

معدل فقد الوزن خلال مدة عام من عملية قص المعدة

الوزن الحالي بعد 3 أشهر 30% بعد 6 أشهر 50% بعد عام كامل 70%
200 كيلوجرام 162 135 110
170 كيلوجرام 144 124 102
150 كيلوجرام 125 110 92
120 كيلوجرام 106 95 85
100 كيلوجرام 90 85 78

 

من المتوقع أن يصل معدل فقدان الوزن في المعدة إلى معدل فقدان الوزن الزائد بنسبة 65-70% في أول 12 شهرا. وهذا يعني أن ما يقرب من 65-70% من الوزن الذي يعتبر وزن الزائد يتم فقدانه في غضون عام بعد الجراحة. لقد رأينا المرضى يفقدون 80% أو أكثر من وزنهم الزائد خلال السنة الأولى بعد الجراحة إذا التزموا بنظام غذائي صارم، كما رأينا المرضى يفقدون 50% فقط من وزنهم الزائد في حالات أخرى.

تشير بياناتنا إلى وجود ارتباط قوي بين كمية فقدان الوزن الزائد مع اتباع النظام الغذائي بعد العملية، وممارسة التمارين الرياضية، وعادات نمط الحياة الصحية. والحقيقة هي أن جراحة إنقاص الوزن هي أداة ويجب أن تكون مصحوبة بنمط حياة صحي للحفاظ على النتائج على المدى الطويل. وقد شهد مرضانا أيضا تحسينات كبيرة في الأمراض المصاحبة مثل ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول وتوقف التنفس أثناء النوم وداء السكري من النوع الثاني.

كم تستغرق عملية قص المعدة ؟

خسر الأشخاص الذين خضعوا لعملية قص المعدة في أي مكان ما بين 42% و78% من وزن الجسم الزائد بعد الجراحة في أفضل الظروف، ولكن معظم الناس يفقدون ما يصل إلى 60% من وزنهم الزائد بعد جراحة قص المعدة. ومع ذلك، لن تفقد هذا النوع من الوزن بين عشية وضحاها وسيستغرق الأمر بعض الوقت لرؤية نتائج مهمة وواضحة، ولكن معظم المرضى يحققون مراحل هامة من النتائج في 3 و6 و12 و18 شهرا على الترتيب.

  • نتوقع طفرة سريعة في فقدان الوزن في أول 3 أشهر

خلال هذه المرحلة من رحلة فقدان الوزن، ستنتقل تدريجيا من استهلاك السوائل فقط إلى تناول الطعام الصلب مرة أخرى. نتيجة لذلك، قد تفقد ما بين 15-20 كيلو جرام في أول 3 أشهر بعد الجراحة.

  • يجب أن يبدأ فقدان وزنك بشل أوضح خلال 6 أشهر

في هذه المرحلة المهمة ستفقد على الأرجح ما بين 30 و50% من وزن الجسم الزائد بشرط اتباع تعليمات ما بعد قص المعدة بدقة. بالإضافة إلى ذلك، يجب أن تكون خسارة الوزن الأسبوعية في المتوسط من 0.5 إلى 1.2 كيلو جرام وتختلف من مريض لأخر. يجب أن تكون قريبا من وزنك المستهدف بعد عام من الجراحة.

  • بعد عام من عملية قص المعدة

بعض الأشخاص يصلون إلى هدف فقدان الوزن في غضون عام أو على وشك الوصول إليه خلال هذه الفترة، لكن ليس الجميع سيفعلون ذلك. ومن المستحيل تحديد مقدار الوزن الذي ستخسره بالضبط خلال السنة الأولى. في هذه المرحلة، سيعتمد فقدان وزنك بشكل كبير على وزنك الأصلي وما إذا كنت تواجه أي انتكاسات ناجمة عن الإفراط في تناول الطعام أو المضاعفات المتعلقة بالصحة.

  • بطء خسارة الوزن بعد 18 شهر

علامة 18 شهرا هي النقطة التي سوف تبدأ في الحد الأقصى من فقدان الوزن الخاص بك. من المهم أيضا ملاحظة أنه عند الخضوع إلى إجراءات فقدان الوزن الأخرى، مثل تغيير مسار المعدة ستفقد غالبية الوزن الزائد في 12 شهرا فقط. ولكن يمكننا القول بأن عملية قص المعدة سوف تحقق خسارة معتدلة في الوزن وستبقي على صحتك دون أي اعتلال أو مشاكل لاحقة. ومع ذلك فإن فقدان كمية زائدة من الوزن بسرعة ليست حلا مثاليا، وتكون هذه العمليات الكبيرة أقل طبيعية ويمكن أن تؤدي إلى علامات التمدد أكثر وضوحا والجلد المترهل.

تعليمات العناية خلال مدة عملية قص المعدة

من أجل التحضير لفترة ما بعد عملية قص المعدة، يجب أن تفهم ما هو النظام الغذائي الصحي بعد العملية. سيستمر بقاء المريض في المستشفى لمدة ليلتين لضمان عدم وجود مضاعفات بعد الجراحة. سوف تدار اختبارات ما بعد الجراحة قبل التوصية بالخروج من المستشفى للاطمئنان على الصحة العامة للمريض. من المهم أن يبقى المريض رطب بعد عملية قص المعدة.

البقاء نشطا هو المفتاح الرئيسي لعملية جراحية ناجحة، على الرغم من أن أي رفع أو ممارسة رياضية مجهدة يجب ألا تتم قبل 6 أسابيع ما لم ينصح طبيبك الأساسي بغير ذلك. الامتناع عن شرب الكحول على الأقل لفترة 3 أشهر وبشكل مثالي بعد 6 أشهر من الجراحة وينصح بالإقلاع التام للحصول على نتائج دائمة. أيضا يجب الابتعاد عن المشروبات السكرية لتجنب متلازمة الإغراق واكتساب الوزن مرة أخرى.

تأكد من أن تأخذ الفيتامينات الخاصة بعد الجراحة في وقت مبكر بعد أسبوع واحد من الجراحة. من المهم للشفاء السريع، التأكد من شفاء المعدة بشكل صحيح عن طريق المتابعة المستمرة. قد يصاب المريض بالتهاب ما، لذا يجب أخذ الأمر بسهولة ولكن يجب المحافظة على رطوبة الجسم لتقليل هذا الالتهاب. بعد الجراحة، من المفيد الانضمام إلى مجموعة دعم للبقاء على المسار الصحيح من أهداف فقدان الوزن. لا تفوت أي اختبارات بعد الجراحة قدمها الطبيب الأساسي وكن نشيطا واتباع النظام الغذائي بعد العملية المقدم لك من أخصائي التغذية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *