المقالات

عملية تصغير الجبهة وشد الجبين لاستعادة الشعر وجمال الحاجبين

المقالات

قبل وبعد عملية تصغير الجبهة

يمكن أن تؤدي الجبهة العالية جدا إلى ظهور وجه غير متوازن أو عدم تماثل في شكل الوجه، أو تجعلك تبدو أكبر سنا مما أنت عليه بالفعل، أو تنتقص من الميزات التناسبية. قد يكون سبب الجبهة الكبيرة مجموعة من الأسباب مثل الوراثة، تساقط الشعر أو العمليات الجراحية السابقة. تقدم عملية تصغير الجبهة حلا لأولئك الذين يجدونه أمرا غير مستحب.

مع نسب الوجه الكلاسيكية، يجب أن يتكون الجبين من ثلث الوجه. في المرضى الذين لديهم خط الشعر العالي، يقوم بإحراجهم ويحد من قدرتهم على تصفيف الشعر حتى يستخدموا التسريحات الأمامية بشكل متكرر لتمويه الجبين الكبير غير المرغوب فيه. في كثير من الأحيان تعتبر هذه المشكلة سمة وراثية ولكن أيضا قد تكون ثانوية لجراحة التجميل السابقة. يمكن أيضا أن تكون هذه سمة موروثة أو نتيجة لتراجع خط الشعر الأمامي المتقدم. هناك العديد من الإجراءات التي يمكن استخدامها لتقليل حجم الجبهة وتحسين نسب الوجه. إذا كنت تشعر بعدم الأمان، أو عدم الثقة، أو سئمت من عمل تسريحات الشعر المحرجة لإخفاء جبهتك، فهناك في الواقع إجراء تجميلي يمكن أن يساعد في هذه المشكلة وهو عملية تصغير الجهة وشد الجبين لاستعادة الشعر وجمال الحاجبين.

ما هي عملية تصغير الجبهة وشد الجبين؟

تعمل جراحة تصغير الجبهة وشد الجبين، والتي يشار إليها أيضا باسم عملية خفض خط الشعر الأمامي والجبهة، على تقليل حجم الجبهة المستطيلة عن طريق إزالة جزء من جلد الجبين وخلق خط شعر أكثر انخفاضا. يتم تقليل المسافة بين شعر الحاجبين بشكل فعال. يعتمد مدى تقدم خط الشعر على متغيرات مثل طول خط الشعر وتراخي فروة الرأس وتفضيلات المريض.

عادة، يجب أن يبدأ خط شعر الأنثى بين 4 و6 سم فوق الحاجبين، عند نقطة الانتقال بين الجبهة العمودية وحيث ينحدر الجبين إلى الخلف باتجاه فروة الرأس. يمكن لعملية تصغير الجبهة وشد الجبين مساعدة المرضى من خلال وضع خط الشعر في وضع أكثر إرضاء، وبالتالي استعادة انسجام الوجه وتماثله. تحمل الجبهة الأمامية مجموعة متنوعة من الفوائد وهي:

  • تقصر المسافة بين الحواجب والشعر، واستعادة النسب والتوازن في الوجه.
  • يمكن أن يؤديها جنبا إلى جنب مع رفع الحواجب، الذي يزيل معظم التجاعيد في الجبين.
  • تحسين المظهر العام للوجه واستعادة التماثل الجيد بين الجبهة وباقي الوجه.
  • تضفي مظهر أكثر شبابا على الوجه بشكل عام.
  • الحد من تساقط الشعر الزمني.
  • التخفيف من التجاعيد في الجبهة العليا.
  • تغيير خط الشعر لوضعية أفضل.

لمن تصلح عملية تصغير الجبهة وشد الجبين؟

الأفراد غير الراضين عن حجم جبينهم هم المرشحون الأقوياء لهذا الإجراء. بشكل عام، من المرجح أن تتمتع المرأة بنتائج أفضل لأنها لا تعاني من ركود خط الشعر بنفس القدر الذي يتمتع به الرجل. ومع ذلك، لا يزال بإمكان الرجال الاستفادة من الجراحة ولكنهم يحتاجون أولا إلى تقييم شامل لتحديد مدى ملاءمتها. يجب أن يكون الرجال الذين خضعوا لعملية تصغير الجبين على دراية بالطبيعة التقدمية لفقدان الشعر عند الذكور، وأن يدركوا أن الإجراءات الإضافية مثل زراعة الشعر قد تكون ضرورية للحفاظ على النتائج المثلى. أفضل المرشحين لعملية تصغير الجبهة وشد الجبين سوف يكون لديهم بعض المعايير التالية:

  • خط شعر مرتفع وجبهة كبيرة.
  • الأفراد ذوو الحواجب المنخفضة أو الثقيلة، كما هو الحال في بعض الحالات، يمكن لعملية تصغير الجبهة وشد الجبين المساعدة في رفع الحواجب إلى وضع أكثر جاذبية.
  • الأفراد الذين لديهم جلد جبين ناعم وفروة رأس لديها درجة معينة من التراخي.
  • الأفراد في حالة سليمة من الصحة العقلية والبدنية.
  • الأفراد الذين لديهم توقعات واقعية حول ما يمكن أن تحققه الجراحة.
  • الرجال مع كثافة شعر مناسبة وليس لديهم تاريخ عائلي لفقدان الشعر.
  • الرجال الذين لديهم شعر جديد تم إنشاؤه بواسطة عملية زراعة الشعر.

تكلفة عملية تصغير الجبهة وشد الجبين

العثور على الجراح المناسب لإجراء الحد من الجبين أمر بالغ الأهمية قبل البحث عن تفاصيل تكلفة العملية. عملية تصغير الجبهة وشد الجبين هي عملية متخصصة وهناك العديد من التفاصيل المحددة التي تتطلب دراسة متأنية قبل تنفيذ الإجراء، مثل:

  • زوايا إجراء الشق الجراحي.
  • الاختلافات في اتجاه نمو الشعر.
  • مرونة فروة الرأس.
  • التأكد من أن الندوب تكون مخفية جيدا وتشفى.
  • الحفاظ على إمدادات الدم.

يساعدك تحديد موقع الجراح الذي يتمتع بخبرة وتخصص كبير في الإجراء على ضمان حصولك على نتائج جميلة. يجب عليك أيضا اختيار جراح له مميزات معينة مثل كافة الجراحين لدينا في مركز تركي ويز. الحصول على شهادة معتمدة في جراحة التجميل، ويجب على الجراحين المعتمدين من الهيئة الخضوع لتدريب صارم، والبقاء على اطلاع دائم بأحدث التطورات في مجالهم، ومراقبة أعلى معايير سلامة المرضى. استخدام المرافق الجراحية المعتمدة. تلتزم العيادات أو المنشآت الإسعافية التي تحمل شهادات اعتماد بمعايير عالية في سلامة المرضى ولديهم معدات في حالة حدوث طوارئ. يجب أن يكون للجراح أسلوب مهني مميز ويجب أن تشعر بالراحة لطرح الأسئلة والحصول منهم على الإجابة بشكل شامل بطريقة يمكنك فهمها، واطلاعك على أي مخاطر أو مضاعفات. يجب أن يكون جراحك واضحا فيما يتعلق بنوع النتائج التي يمكنك توقعها من خلال إظهار الصور قبل وبعد عملية تصغير الجبهة وشد الجبين.

في المتوسط​​، يمكنك أن تتوقع أن تدفع ما بين 2500 دولار و4000 دولار للحصول على عملية تصغير الجبهة وشد الجبين في تركيا. ومع ذلك، هناك متغيرات مختلفة ستؤثر على الإجمالي النهائي للتكلفة مثل:

  • موقع جراح التجميل، حيث يكون الجراحين الذين يعملون في مناطق عالمية أكبر يميلون إلى زيادة الرسوم بسبب ارتفاع التكاليف العامة.
  • سمعة وتجربة الجراح الذي سيقوم بتنفيذ العملية وكذلك المركز الطبي الذي سيحتوي العملية.
  • تعقيد حالتك الفردية، حيث تكون الحالات الجراحية الأكثر تعقيدا، مثل الحالات التي يحتاج فيها الجبين إلى خفض مسافة كبيرة، أو عندما يكون الجلد مشدودا جدا، يستغرق وقتا أطول لإكماله.
  • ما إذا كان هناك حاجة إلى موسع الأنسجة لتمديد الجلد.
  • تكلفة التخدير والممرضات ورسوم منشأة التشغيل.

يعد حجز استشارة مع أحد الجراحين المحترفين هو أفضل طريقة لاكتساب فكرة دقيقة عن المبلغ الذي يمكن أن تتوقع إنفاقه. ومن هنا جاءت إلينا فكرة توفير استشارة مجانية لجميع المرضى الذين يرغبون في إجراء عملية تصغير الجبهة وشد الجبين في مركز تركي ويز العالمي على يد مجموعة من خبراء التجميل الخبراء في هذا المجال.

التحضير لعمية تصغير الجبهة وشد الجبين

يعد التمتع بأفضل حالة ممكنة للصحة البدنية والعقلية قبل الجراحة أحد أكثر الطرق فعالية لضمان أفضل النتائج الممكنة من عملية تصغير الجبهة وشد الجبين. فيما يلي بعض النصائح لمساعدتك في الاستعداد للجراحة قبل عملية تصغير الجبهة وشد الجبين:

  • أفصح عن تاريخك الطبي الكامل لجراحك. من المهم بشكل خاص أن تخبر جراحك ما إذا كنت تعاني من حالة مرتبطة بالعين مثل الجلوكوما أو العين الجافة أو الشبكية المنفصلة. يجب أيضا مشاركة جراحك في حالات طبية أخرى مثل ارتفاع ضغط الدم أو تاريخ من الندبات الدائمة أو اضطرابات الدورة الدموية.
  • أخبر جراحك بأي جراحة تجميلية سابقة أجريتها، على سبيل المثال، إذا كان لديك عملية شد الحواجب، فإن هذا سيجعلك غير مناسب لإجراء عملية تصغير الجبهة وشد الجبين.
  • دع جراحك يعرف كل الأدوية التي تتناولها. سيتم توجيهك بالتوقف عن تناول الأسبرين والأدوية المضادة للالتهابات قبل عدة أسابيع من الجراحة لتقليل النزيف والكدمات.
  • سيوفر لك جراحك أيضا قائمة بالأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية أو المكملات الصحية لتجنبها. قد تؤدي بعض الأدوية والفيتامينات الطبيعية إلى تفاقم النزيف.
  • تجنب المشروبات الكحولية والأطعمة المالحة للأسبوع الذي يسبق الجراحة لتقليل احتباس السوائل والتورم.
  • توقف عن التدخين قبل شهر واحد على الأقل من الجراحة. التدخين قد يكون له تأثير ضار على شفاءك من الجراحة وفي بعض الحالات، قد يتسبب في موت الأنسجة.
  • ادخل إلى الحالة الصحية المثلى قبل الجراحة عن طريق تناول الطعام المغذي والصحي، والراحة، وممارسة التمارين الرياضية، وشرب الكثير من الماء. سيساعد العقل والجسم السليمان في ضمان الشفاء السريع والإسراع في الشفاء.

من خلال التقيد بعناية بإرشادات الجراح قبل الجراحة قبل إجراء عملية تصغير الجبهة وشد الجبين، يمكنك القيام بدورك لضمان أفضل النتائج الممكنة من الجراحة.

كيف يتم تنفيذ عملية تصغير الجبهة وشد الجبين

تستغرق عملية تصغير الجبهة وشد الجبين عادة ما بين ساعتين إلى ثلاث ساعات وتتبع الخطوات التالية:

  • يتم تخدير المريض بالتخدير الموضعي أو العام، ويتم توفيره عن طريق الفم أو عن طريق الوريد ويتم تفضيل التخدير الموضعي للإبقاء على المريض في حالة يقظة.
  • يقوم الجراح بتحديد موضع خط الشعر بعد العملية الجراحية ويقوم بعمل شق نموذجي. الشق يكون متموج أو قد يتبع نمط متعرج لتقليد خط الشعر الطبيعي.
  • يتم رفع الجلد فوق الخط المحدد لإزالة الجبهة الزائدة وخط الشعر المتقدم.
  • يتم خياطة الجرح باستخدام طبقتين من الغرز أو مقاطع جراحية لضمان الشفاء النظيف بأقل ندبات. سينمو الشعر في نهاية المطاف من خلال هذه الشقوق، مما يجعل الندبة لا يمكن اكتشافها.
  • طريقة إزالة الجلد هذه يمكن أن تخفض خط الشعر حتى 5 سم. في الحالات التي يجب فيها خفض خط الشعر بأكثر من 6 سم يكون الإجراء أكثر غزوا وتعقيدا، ويتم استخدام موسع الأنسجة المؤقت تحت فروة الرأس.

موسع الأنسجة عبارة عن جهاز يشبه البالون، مملوء بالماء المالح، ويساعد على شد الجلد وتنمو خلايا جديدة قبل الجراحة. بعد 4-8 أسابيع، يزداد جلد فروة الرأس بسبب نمو الجلد ويتمدد، وتتم إزالة الموسع. في بعض الحالات، سيوصي الجراح بإجراء كمية صغيرة من ترقيع الشعر في وقت لاحق لزيادة كثافة خط الشعر وتحسين النتائج.

الاستشفاء بعد عملية تصغير الجبهة وشد الجبين

لا تتطلب عملية تصغير الجبهة وشد الجبين عادة فترة نقاهة كبيرة. يشعر معظم المرضى بصحة جيدة بما يكفي للعودة إلى العمل بعد عدة أيام من الراحة. ومع ذلك، قد يكون هناك بعض التورم والكدمات التي ما زالت قائمة لبضعة أسابيع حول الجبهة أو الرأس أو حتى منطقة العين. خلال استشارتك، اطلب من جراحك أن يريك صورا للمرضى في مراحل مختلفة من الشفاء بعد العملية الجراحية حتى تتمكن من الحصول على فكرة عما ستبدو وما تتوقعه.

الأسبوع الأول بعد عملية تصغير الجبهة وشد الجبين

بعد الجراحة، سيتم لف رأسك بضمادات لتقليل الألم والتورم. اترك الضمادات حتى يوافق الجراح على إمكانية إزالتها. يجب أن تبقى الضمادات على موقع الشق حتى لم تعد الغرز ضرورية. كمادات الثلج ستساعد على تخفيف أي ألم وتورم. سيساعدك دواء الألم الموصوف أيضا في حالة الشعور بعدم الراحة لفترة طويلة. يجب عليك الإبلاغ عن أي ألم شديد لجراحك إذا تفاق بعد عملية تصغير الجبهة وشد الجبين. قد يصف بعض الجراحين المضادات الحيوية للحد من احتمال حدوث العدوى. ضع رأسك في وضع مرتفع عند النوم للأيام القليلة الأولى بعد الجراحة.

من الطبيعي أن تواجه بعض الخدر في مقدمة فروة الرأس خلف الشق. قد يستمر هذا الخدر بضعة أيام أو يستمر لعدة أشهر بينما تنمو الأعصاب مرة أخرى. قد تحدث الحكة حول خط الشق مع نمو النهايات العصبية مرة أخرى. هذه علامة جيدة على أن فروة الرأس تلتئم. ستتم إزالة الغرز بعد أسبوع واحد إذا لم تكن من الصنف القابل للذوبان. يمكنك غسل شعرك بعد يومين من عملية تصغير الجبهة وشد الجبين دون أي مشاكل.

توقعات طويلة الأجل بعد عملية تصغير الجبهة وشد الجبين

قد يحدث بعض تساقط الشعر في مقدمة فروة الرأس بعد 2-4 أسابيع من الجراحة. بعد فترة استراحة والتي تبلغ عدة أشهر، سوف ينمو الشعر مرة أخرى. تجنب ممارسة التمارين الرياضية الشاقة مثل السباحة أو رفع الأجسام الثقيلة أو الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية أو الجري لمدة أسبوعين على الأقل أو حتى ينصح جراحك باستئناف هذه الأنشطة. قد يظل التورم لعدة أسابيع أو أشهر بعد الجراحة. يتعافى الناس بمعدلات مختلفة، لكن يجب أن تطمئن، سوف يهدأ كل التورم تدريجيا.

الآثار الجانبية والمخاطر والمضاعفات

على غرار أي عملية جراحية، تحمل عملية تصغير الجبهة وشد الجبين بعض الأثار الجانبية والمخاطر البسيطة التي يمكن تفاديها. يمكن أن يساعد التواصل الصادق مع جراحك حول تاريخك الطبي أو أي عوامل قد تعقد الجراحة أو الشفاء في تخفيف المخاطر وزيادة نتائجك.

تأكد من اتباع نصيحة الجراح الخاصة بك بأكبر قدر ممكن قبل وبعد عملية تصغير الجبهة وشد الجبين، حيث سيقدم إرشادات من شأنها أن تساعدك على الاستعداد للعملية بأمان والتعافي بسرعة بعد ذلك. ومع ذلك، فإن بعض المضاعفات التي يمكن أن تنشأ نتيجة لجبهة الرأس تشمل:

  • العدوى نتيجة لخلل من الجراح في تنفيذ شروط التعقيم الجيد.
  • نزيف بسيط ربما يستمر لفترة لا تتجاوز يومين بعد العملية.
  • تنميل في موقع الشق وأمام فروة الرأس حتى تنمو الأعصاب. يمكن لعدد قليل من المرضى تجربة خدر دائم.
  • تراكم السوائل في مكان الجرح
  • عدم تناسق الوجه والذي يصحح عادة مع تقدم الشفاء.
  • تندب مرئي، في الحالات النادرة التي يحدث فيها ذلك، يمكن لطعوم الشعر إخفاء الندوب.
  • قد تترك الأفراد ذوي درجات الجلد الداكنة مع ندبة بيضاء أخف وقعا لا يتم إخفاءها بسهولة.
  • الكدمات التي قد تمتد إلى العينين عادة ما تتلاشى الكدمات في غضون يومين.
  • تساقط الشعر حول الندبة قد يكون هذا مؤقتا ويستمر بعد فترة وجيزة.
  • فقدان الحركة والتعبير في منطقة الجبين وهي الآثار التي تشبه البوتكس. يجب أن يكون فقدان الحركة مؤقتا، لكن في بعض الحالات يمكن أن يكون دائما.

نتائج عملية تصغير الجبهة وشد الجبين

نتائج عملية تصغير الجبهة وشد الجبين

لحسن الحظ، هناك فترة نقاهة سريعة نسبيا بعد عملية تصغير الجبهة وشد الجبين، وهذا يعني أنك لن تحتاج إلى الانتظار لفترة طويلة للاستمتاع نتائجك. عادة ما يتم حل أي كدمات أو تورم بسرعة، وبعد أيام قليلة من الإجراء، يمكن لمعظم المرضى إخفاء حقيقة أنهم خضعوا للجراحة والعودة إلى الحياة اليومية، والاستمتاع بمظهرهم الجديد.

ومع ذلك، فإن وجود توقعات واقعية لما ستبدو عليه بعد الجراحة أمر أساسي للاستمتاع بنتيجة ما بعد الجراحة. تذكر أن التغيير سيظهر كتحسن طفيف أكثر من تحول جذري. اسأل طبيبك للحصول على المشورة حول أفضل طريقة للحفاظ على نتائجك وإطالة أمدها.

يمكن إجراء عملية تصفيف الشعر في وقت لاحق للتغلب على تسريحات خط الشعر القديمة بعد استكمال الاستشفاء وظهور النتائج الكاملة. في بعض الحالات، قد يكون من الممكن إجراء عملية زراعة الشعر في وقت الجراحة، ولكن عادة ما يتم ضمان نتائج أفضل عن طريق فصل الإجراءين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *